صـــــــــــــــــــــــــــــــــــــامدون للأبـــــــــــــــــد
اهلا بكم صامدون للأبد ومعا لتحرير فلسطين كل فلسطين

صـــــــــــــــــــــــــــــــــــــامدون للأبـــــــــــــــــد

نحن لا نستســـــــلم نستشــــــــــــــــــهد أو ننتصـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــر
 
الرئيسيةالبوابة*التسجيلدخول

شاطر | 
 

 بناء المساجد في الاسلام --الجزء الاول

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ravana
مشرفه
مشرفه
avatar

انثى
عدد الرسائل : 110
العمر : 54
Localisation : البحرين
تاريخ التسجيل : 04/10/2008

مُساهمةموضوع: بناء المساجد في الاسلام --الجزء الاول   23/8/2009, 5:21 pm

جيراني الاعزاء
كل سنة وانتم بخير
بمناسبة حلول الشهر المبارك
سوف نتكلم عن المساجد وكيفيت انشائها
حتى يومنا هذا على شكل سلسلة مقالات
ارجوا ان تنال رضاكم


-------------------الجزء الاول

المسجد في الإسلام


لقد كان العرب في الجاهلية أمة ممزقة لا يربطها رابط
ولا يلمها شعار . فوضى في الحياة ، واضطراب في الموازين
وخلل في نظم العيش ، حتى أراد لله لهذه الأمة العزة بعد الذل
والرفعة بعد الانحدار وذلك حين أكرمها بأعظم رسول
وهو محمد صلى الله عليه وسلم ، وحين اختار لها أعظم شريعة
وهي شريعة الإسلام الخالدة المطهرة من كل نقص وعيب .
وكان المسلمون في بداية أمرهم ضعفاء يخافون أن يتخطفهم الناس
وجلسوا على تلك الحال ثلاث عشرة سنة
حتى أذن الله لرسوله الكريم صلى الله عليه وسلم بالهجرة فهاجر
هو وصحابته إلى المدينة التي كانت تسمى ( يثرب )
فبدأت بذلك مرحلة جديدة من تاريخ الإسلام
بل هي في الحقيقة البداية لدولة الإسلام الفتية

لقد أدرك الرسول القائد ، والمعلم الحاذق :
رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم أن أصحابه ومن دخل في دينه
يحتاجون إلى تربية وتعليم ، وتوجيه وإرشاد ، وذلك يتطلب مكاناً يجتمعون فيه
ويتدارسون شرائع الإسلام وأحكامه في رحابه
فكان أول عمل بدأ به _عليه السلام _ أن شرع هو وصحابته الكرام
في بناء المسجد كما جاء ذلك عن أنسِ بْنِ مَالِكٍ _ رضي الله عنه _ قَالَ :
قَدِمَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ
الْمَدِينَةَ فَنَزَلَ أَعْلَى الْمَدِينَةِ فِي حَيٍّ يُقَالُ لَهُمْ ( بَنُو عَمْرِو بْنِ عَوْفٍ )
وَأَنَّهُ أَمَرَ بِبِنَاءِ الْمَسْجِدِ ، فَأَرْسَلَ إِلَى مَلأ مِنْ بَنِي النَّجَّارِ، فَقَالَ :
" يَا بَنِي النَّجَّارِ ، ثَامِنُونِي بِحَائِطِكُمْ هَذَا " قَالُوا :
لا وَاللَّهِ لا نَطْلُبُ ثَمَنَهُ إِلا من اللَّهِ . فَقَالَ أَنَسٌ :
فَكَانَ فِيهِ مَا أَقُولُ لَكُمْ :
قُبُورُ الْمُشْرِكِينَ وَفِيهِ خَرِبٌ وَفِيهِ نَخْلٌ
فَأَمَرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِقُبُورِ الْمُشْرِكِينَ فَنُبِشَتْ
ثُمَّ بِالْخَرِبِ فَسُوِّيَتْ ، وَبِالنَّخْلِ فَقُطِعَ . فَصَفُّوا النَّخْلَ قِبْلَةَ الْمَسْجِدِ
وَجَعَلُوا عِضَادَتَيْهِ الْحِجَارَةَ
وَجَعَلُوا يَنْقُلُونَ الصَّخْرَ وَهُمْ يَرْتَجِزُونَ وَالنَّبِيُّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَعَهُمْ وَهُوَ يَقُولُ:

اللَّهُمَّ لا خَيْرَ إِلا خَيْرُ الآخرهْ *** فَاغْفِرْ لِلأَنْصَارِ وَالْمُهَاجِرَهْ (1)

منذ تلك اللحظة صار المسجد منارة تشع في أرجاء دولة الإسلام الناشئة
وقبساً يشع في سمائها الوضّاءة :
حيث أصبح مكان أداء العبادة من الصلوات والاعتكاف
كما أصبح ملتقىً للمسلمين ومنتدىً لحواراتهم
وهو المكان الذي يبث من خلاله الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم
أحاديثه النورانية فيصلح المعوج ، ويهدي الضال ، ويرشد الحائر
وينفس عن المكروب ، كما أنه كان أيضاً كان بداية الانطلاقة لجيوش الإسلام
التي فتحت مشارق الأرض ومغاربها ، في عهده وعهد من جاء بعده من خلفاء المسلمين .

عباد الله :
إن المساجد التي هي بيوت الله هي خير بقاع الأرض وأحبها إلى المولى جل وعلا
لهذا يقول النبي صلى الله عليه وسلم :
" أحب البقاع إلى الله مساجدها ، وأبغضها إليه أسواقها " .رواه مسلم

لأجل ذلك فإنه يحسن بنا أن نقف وقفات عجلى مع آداب المسجد
وشيء من أحكام الحضور إليه والجلوس فيه . فمن ذلك :
أولاً :الإسهام في بناء المسجد وعمارته هو من سمات أهل الإيمان
الذين يرجون موعود الله والدار الآخرة . وعمار ة المسجد على نوعين :
عمارة حسية :
ويعنى بها بناء مكان يأوي إليه الناس ليصلوا فيه ويتعبدوا ربهم تحت جدرانه .
وقد ثبت جملة من النصوص الشرعية تحث على بناء المساجد
والعناية بشؤونها وحفظها من الأوساخ والأدران
ومنع السفهاء والغوغاء من الإضرار بها. فمن ذلك :
قال تعالى :
( إنما يعمر مساجد الله من آمن بالله واليوم الآخر وأقام الصلاة وآتى
الزكاة ولم يخشى إلا الله فعسى أولئك أن يكونوا من المفلحين )
وحذر من إفسادها فقال:
( ومن أظلم ممن منع مساجد أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها
أولئك ما كان لهم أن يدخلوها إلا خائفين لهم في الدنيا خزيٌ وفي الآخرة عذابٌ عظيم )
وعند أبي داود عن عائشة _ رضي الله عنها _ قالت :
( أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم ببناء المساجد في الدور، وأن تنظف وتطيب )
عن جابر بن عبد الله _رضي الله عنهما_ قال : قال صلى الله عليه وسلم :
( من بنى لله مسجداً ولو كمفحص قطاة بنى الله له بيتاً في الجنة
وأما عمارة المساجد المعنوية والتي هي الأصل الأصيل
في العمارة فالمراد بها أداء الصلاة فيها والاعتكافُ وقراءة القرآن وذكر الله
واتخاذها منطلقاً للتوجيه والتربية ونحو ذلك .
أما مجرد عمارة المسجد وزخرفتِه والتباهي بحسن بنائه وتصميمه
مع خلوه من العباد والمصلين فليس مراداً في الشرع
كما هو حاصل في كثير من بلاد الإسلام اليوم ، ولله درّ القائل :

منائركم علت في كل حيٍّ *** ومسجدكم من العبّاد خالي
وجلجلة الأذان بكل فجٍّ *** ولكن أين صوتٌ من بلالِ ؟!

إن العمارة الحقيقية للمسجد هي إحياء ذكر الله فيه وإقام الصلاة يقول تعالى :
( في بيوت أذن الله أن ترفع ويذكر فيها اسمه يسبح له فيها بالغدو والآصال
رجال لا تلهيهم تجارة ولا بيع عن ذكر الله وإقام الصلاة
وإيتاء الزكاة يخافون يوماً تتقلب فيه القلوب والأبصار)
وفي صحيح مسلم عن أني هريرة رضي الله عنه قال :
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
" ألا أدلكم على ما يمحو الله به الخطايا ويرفع به الدرجات ؟
قلنا : بلى يا رسول الله .قال :
" إسباغ الوضوء على المكاره ، وكثرة الخطا إلى المساجد
وانتظار الصلاة بعد الصلاة ، فذلكم الرباط فذلكم الرباط فذلكم الرباط "
وفي البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال صلى الله عليه وسلم :
" إذا توضأ أحدكم فأحسن وأتى المسجد لا يريد إلا الصلاة لم يخط خطوة
إلا رفعه الله بها درجة وحط عنه خطيئة حتى يدخل المسجد
وإذا دخل المسجد كان في صلاة ما كانت تحبسه
وتصلي عليه ( يعني الملائكة )
ما دام في مجلسه الذي يصلي فيه : اللهم اغفر له اللهم ارحمه مالم يحدِث فيه )

المراجع
منقول من
عبدالله بن محمد العسكر


[1] رواه البخاري حديث رقم ( 410)
[2] قال الأزهري :" مَفْحَصُ القطاة: حيث تُفَرِّخ فيه من الأَرض "
( لسان العرب ، لابن منظور ، مصدر سابق ج7 ص 63)
[3] رواه مسلم / حديث رقم (1068)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
حسن نعيم
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 686
العمر : 52
Localisation : قطر
تاريخ التسجيل : 08/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: بناء المساجد في الاسلام --الجزء الاول   25/8/2009, 2:56 am


دكتورة : ريفانا
اولا كل عام وانت وجميع الاهل بالف خير
موضوع رائع جدا وسرد مميز وسلس لتاريخ نشأة وبناء المساجد في الإسلام
دائما انت متميزة في مقالاتك الهادفه لنشر الوعي الثقافي خاصة وانك مهندستنا الرائعة هنا
دمت بالف خير عزيزتي وجعل ما كتبته في ميزان حسناتك
فائق ودي مع باقة عطرة من ورودي وكل عام وانت بالف خير


_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.hassannaiem.malware-site.www
 
بناء المساجد في الاسلام --الجزء الاول
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
صـــــــــــــــــــــــــــــــــــــامدون للأبـــــــــــــــــد :: منتدى المواضيع : الهندســـــــية والعلمية, وقسم العمارة-
انتقل الى: